رجل أعمال فرنسي يطلب الحجز على أموال دولة الإمارات في بلاده

2016-07-01 13:34:55

طلب رجل أعمال فرنسي البدء في تنفيذ آلية الحجز على أموال دولة الإمارات على خلفية قرار قضائي. وكانت محكمة الاستئناف في باريس قضت بدفع الإمارات لهذا الفرنسي مليوني يورو مع الفوائد القانونية المترتبة، إضافة إلى تعويض بقيمة 500 ألف يورو، كأتعاب لمساهمته في فتح فرع لجامعة السوربون في أبو ظبي.

طلب رجل الأعمال الفرنسي باسكال رونوار دو فاليير البدء في آلية الحجز على أموال تخص دولة الإمارات في فرنسا، مؤكدا أنه لم يتقاض أي أتعاب للدور الذي لعبه في فتح فرع لجامعة السوربون الفرنسية في أبوظبي.

وأكد المحامي فرنسوا إميلي هذا الإجراء الذي أطلق بعد قرار في الاستئناف لصالح رجل الأعمال الفرنسي في 30 تشرين الأول/اكتوبر 2015.

وأضاف المحامي إميلي "إنها المرة الأولى التي نحصل فيها على قرار مماثل لصالح شخص طبيعي ضد دولة".

فبعد رد الدعوى في محكمة البداية في 2013 لدواع مختلفة أبرزها أن دوفاليير لم يكن يملك عقدا مكتوبا ليقدمه، أتى قرار محكمة الاستئناف في باريس لصالحه وحكمت على دولة الإمارات أن تدفع له أتعابا بقيمة مليوني يورو مع الفوائد القانونية المترتبة، إضافة إلى تعويض بقيمة 500 ألف يورو لدوره كوسيط.

وأشارت محكمة الاستئناف بباريس في نص قرارها إلى "النجاح البارز (لهذا المشروع" نظرا إلى الرهانات الاقتصادية والإستراتيجية".


تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم:  *
عنوان التعليق:  *
النــص:  *
يرجى الانتظار
القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية لتصلك نشرة مجانية دورية بأهم الأخبار

حالة الطقس