حملة في نيويورك لدعم التراث الثقافي السوري

2013-10-12 10:09:55 أدرج صندوق تمويل الأوابد العالمية في نيويورك ثلاثة مواقع أثرية سورية هي مدينة حلب وقلعة الحصن وقلعة المضيق ضمن قائمته التي صدرت أول أمس وكانت المديرية العامة للآثار والمتاحف قد رشحت هذه المواقع لتتضمن في القائمة ربيع عام 2013م.
ويساعد هذا الإدراج بحسب بيان للمديرية في تشجيع ممولي المشاريع المتعلقة بالتراث الثقافي حول العالم على دعم وتمويل إعادة تأهيل هذه المواقع وترميم ما تضرر منها.
وكجزء من جهود صندوق تمويل الأوابد العالمية للمساهمة في حماية التراث الأثري السوري أطلقت المنظمة حملة لجمع خمسة آلاف توقيع على رسالة دعم موجهة إلى المدير العام للآثار والمتاحف مأمون عبد الكريم نجحت بعد إطلاقها بيومين فقط في جمع 4 آلاف و 740 توقيعا لأشخاص مهتمين بالآثار السورية أبدوا رغبتهم بفعل ما بوسعهم لمنع وقوع مزيد من الضرر والمساعدة في جهود إعادة التأهيل.
وجاء في نص الرسالة الموجهة إلى عبد الكريم بحسب ما نقلت وكالة الأنباء السورية سانا: " في الحرب حياة الإنسان هي الهدف الأسمى لكن عندما ينتهي الصراع يلعب التراث الثقافي دورا مهما في المساعدة على إعادة بناء حياة الأشخاص التي تحطمت من جراء هذه الأحداث الرهيبة في الوطن إننا ندرك جهودكم وجهود زملائكم لحماية المواقع ونحيي عمل خبراء التراث الذين يخاطرون بسلامتهم للحفاظ على هذه المواقع في ظل الظروف الاستثنائية لذا ننضم إلى المعنيين في جميع أنحاء العالم ونقف مع شعب سورية في الاعتراف بأهمية تراثهم الثقافي لسورية ولمستقبل العالم".
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً 0
snaa
اثار اول شي لازم يعملوا حملة لانهاء معاناة الشعب السوري
أضف تعليقك
الاسم:  *
عنوان التعليق:  *
النــص:  *
يرجى الانتظار
القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية لتصلك نشرة مجانية دورية بأهم الأخبار

حالة الطقس